بنك «أبوظبي الأول» يتعاون مع «المؤسسة الإسلامية» لدعم مشاريع البنك في مصر

وقع بنك أبوظبي الأول مصر إتفاقية تعاون مدتها ثلاثة أعوام مع المؤسسة الإسلامية لتنمية القطاع الخاص، ذراع القطاع الخاص لمجموعة البنك الإسلامي للتنمية، وذلك لاستكشاف أشكال التمويل المشترك لمشروعاته  الحالية والمستقبلية في مصر.

وفي إطار التعاون، قال محمد عباس فايد، الرئيس التنفيذي لبنك أبوظبي الأول مصر أن التعاون يأتي  كجزء رئيسي من استراتيجيتنا التنموية لجعل البنك بوابةً للاستثمار في مصر.

وأضاف أن التعاون يؤكد على الالتزام الراسخ تجاه الاقتصاد المصري، إيمانًا منا بقدرته على امتصاص الأزمات وكون مصر إحدى الأسواق الاستراتيجية الواعدة. وعليه، مؤكدا علي حرص البنك دائمًا على المبادرة بعقد شراكات جديدة واستكشاف الفرص التنموية، علاوة على توفير أعلى جودة للخدمات البنكية المبتكرة والمصممة خصيصًا لتلبي احتياجات العملاء من الأفراد والمؤسسات بمختلف أحجامها، كما سيساهم البنك في دعم المؤسسة الإسلامية من خلال توظيف خبرات ومعارف البنك الكبيرة إقليميًا وعالميًا.

ومن جانبه، قال أيمن أمين سجيني، الرئيس التنفيذي لمؤسسة الإسلامية لتنمية القطاع الخاص، أن التعاون سيساهم في تحقيق الأهداف بإثراء وتطوير معارف وإمكانات العاملين في قطاعات الإدارة المالية، والخدمات الاستشارية، وزيادة الوعي بهم ، كما سيعمل على توفير الدعم التمويلي اللازم لعمليات التطوير المؤسسي.

ويهدف التعاون إلى دعم الاقتصاد المصري وتعزيز المناخ الاستثماري من خلال استكشاف الفرص الاستثمارية والتمويل المشترك، فضلًا عن توفير السيولة اللازمة لتغطية العمليات التشغيلية الخاصة بأعمال الطرفين في مصر.

ويعزز التعاون تطوير أسواق رأس المال في مصر من خلال هيكلة الصكوك (شهادات الثقة) وتوفير الخدمات الاستشارية وغيرها من مجالات التعاون المتعلقة بسوق رأس المال.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى