روسيا توقف تدفق الغاز إلى فنلندا بعد رفضها الدفع بالروبل

قامت روسيا فى أول تحرك انتقامي ضد فنلندا بعد أن قدم المشرعون في هلسنكي طلبًا رسميًا للانضمام إلى التحالف العسكري لحلف الناتو بوقف تدفق الغاز الروسى .
قالت  الشركة الفنلندية جازوم المملوكة للدولة، في بيان صباح اليوم الجمعة أن واردات الغاز الطبيعي من روسيا ستتوقف اعتبارًا من غدا السبت.
وقالت في بيان: « بعد ظهر يوم الجمعة ، 20 مايو ، أبلغت شركة جازبروم إكسبورت جازوم أن إمدادات الغاز الطبيعي إلى فنلندا بموجب عقد توريد جازوم سيتم قطعها يوم السبت 21 مايو 2022 الساعة 07.00».
وأضاف ميكا ويلجانين ، الرئيس التنفيذي لشركة جازوم ، أن الشركة كانت تستعد لمثل هذا الموقف ، «وبشرط عدم انقطاع شبكة نقل الغاز ، سنكون قادرين على تزويد جميع عملائنا بالغاز في الأشهر المقبلة».
ستزود جازوم عملائها بالغاز الطبيعي من مصادر أخرى عبر خط أنابيب البلطيق.
وستواصل محطات تعبئة الغاز التابعة لجازوم في منطقة شبكة الغاز العمل بشكل طبيعي .
يأتي ذلك بعد أن أبلغت شركة الغاز الروسية العملاقة جازبروم التي تديرها الدولة في أبريل بولندا وبلغاريا أنها ستوقف الإمدادات بعد أن رفض البلدان طلب موسكو دفع تكاليف إمدادات الغاز بالروبل.
لم تذكر الشركة سببًا لهذه الخطوة ، لكن ورد أن فنلندا رفضت أيضًا دفع ثمن الغاز الروسي بالروبل.
ويجدر الإشارة إلي أن هذا يأتي بعد يومين فقط من تقديم فنلندا رسميًا طلبًا للانضمام إلى الناتو. ومن جانبها حذرت روسيا من الانتقام إذا أصبحت الدولة المحايدة تقليديا عضوا في التحالف العسكري الغربي.
بعد طلب فنلندا ، إلى جانب السويد ، الدولة الاسكندنافية ، لم تضيع موسكو وقتًا في التعبير عن مشاعرها. حيث قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إن توسيع الناتو «مشكلة».
وأكد بوتين إن روسيا سترد على توسيع البنية التحتية العسكرية في السويد وفنلندا ، لكنه أصر أيضًا على أن موسكو «ليس لديها مشاكل» مع البلدين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى